Test Footer 2


من هي اسراء عبد الفتاح

من هي إسراء عبد الفتاح ؟

هي إسراء عبد الفتاح أحمد

فتاة مصرية تبلغ من العمر 28 عاماً
عضو في حزب الغد منذ عام واحد فقط
جامعية من أسرة متوسطة لا علاقة لأسرتها بالعمل السياسي أو العام من سكان الأقاليم تسكن في مدينة بنها بمحافظة القليوبية مع والدتها و شقيقها و شقيقتها و تعمل منسقة للموارد البشرية باحدى الشركات الخاصة في مدينة نصر

بعد ظهور الدعوات إلى الإضراب العام على الانترنت و الإيميلات و رسائل الموبايل أنشأت إسراء عبد الفتاح
جروب على موقع الفيس بوك

اسمته
6 إبريل - إضراب عام لشعب مصر

انتشر هذا الجروب على موقع الفيس بوك و زاد أعضائه بطريقة غير مسبوقة و غير متوقعة على الإطلاق

وصل عدد أعضاء هذا الجروب في عدة أيام إلى ما يقرب من 70 ألف عضو في الجروب

تم القبض على إسراء عبد الفتاح صباح يوم الأحد الماضي 6 أبريل مع مجموعة من أعضاء و عضوات الجروب في أحد شوارع العاصمة المصرية

تم الإفراج عمن ألقي القبض عليهم فيما عدا إسراء عبد الفتاح
و التي قررت نيابة قصر النيل بتجديد حبسها لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيق

في أيام قليلة تحولت إسراء عبد الفتاح من فتاة وطنية بسيطة إلى أحد ألمع النجوم في الوسط السياسي المعارض المصري إن لم تكن ألمعهم على الإطلاق

ما فعلته إسراء ربما لم تكن تخطط له أن يحدث كما حدث و لكنها وضعت حجر الأساس لحركة شعبية شبابية بدون إنتماءات سياسية مألوفة
فعلى الرغم من كونها عضوة في حزب الغد إلا أن دعوة الجروب لم تكن تهدف إلى خدمة هذا الحزب
و مشتركي الجروب أغلبهم لا ينتمون إلى أي تيارات سياسية
و ربما لم يكن الكثير منهم يهتم بالمرة لأمور السياسة

و لكنها الأزمة الإقتصادية و المناخ السياسي المحيط الذي أمسى صعب إحتماله

حالة من الإحتقان يعانيها الشباب و لا يجد متنفس له سوى الإنترنت

تحول الكثير من الشباب من مجرد شباب يدخل إلى الانترنت لقضاء الوقت في الشات و غيره من تفاهات الإنترنت إلى شباب يسعى وراء هدف و يرغب بشدة في تحقيقه

هذا الجروب على الفيس بوك و الذي أنشأته إسراء عبد الفتاح قام بما لم تستطع أي قوى سياسية و لا أي حزب أن يقوم به
و جذب عدد كبير من الشباب في وقت قصير جداً

و سواء اتفقنا على فكرة الإضراب من عدمها و عن إيجابياتها أو سلبياتها إلا أن التقدير و الإحترام تستحقه هذه الفتاة

أشر إلى هذا الموضوع في: These icons link to social bookmarking sites where readers can share and discover new web pages.

الكلمات النبيلة رسالة عن القلوب البيضاء المفعمة بالحب و العطاء . فلنمنح أنفسنا فرصة الرحيل معها لنمتلئ بكل أسباب الفرح و السعادة@ إدا أعجبك الموضوع أضغط هنا وشير الموضوع وشاركه مع كل اصحابك ومعرفك لنرتقي بمستوي أفضل , أو سجل عن طريق بريدك الإلكتروني لتلقي الجديد مباشرة على بريدك لو كنت مهتم بالآ دب والثقافة ابق معنا دئما علي تواصل @أنا روح لكلمة لا أكثر فلا تجردني العبير و المصدر و تناغم معي لحياة أفضل لا تنسى مشاركة الموضوع إن افادك وشكرا
عزيزي القارئ: الكاتب شمعة تحترق من اجل غد افضل فلا تبخل بابداء رايك في تعليق جديد وتذكر ربما كلماتك تكون البلسم للكثير ونورا في طريق الحقيقة

هناك 5 تعليقات:

إرسال تعليق